منتدى الاستاذ محمود الوكيل التعليمى

منتدى الاستاذ محمود الوكيل التعليمى

منتدى يقدم خدمات تعليمية وتربوية فى جميع فروع التعليم وجميع المواد الدراسية وخاصة اللغة العربية


    نصوص الصف الثالث الإعدادي

    شاطر
    avatar
    محمودالوكيل
    Admin

    المساهمات : 44
    تاريخ التسجيل : 11/04/2010

    نصوص الصف الثالث الإعدادي

    مُساهمة  محمودالوكيل في الخميس ديسمبر 02, 2010 10:20 pm


    التــــــــــــر م الأول

    قال تعالى
    ( وعباد الرحمن الذين يمشون على الأرض هونا وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما * والذين يبيتون لربهم سجداً وقياما * والذين يقولون ربنا اصرف عنا عذاب جهنم إن عذابها كان غراما * إنها ساءت مستقرا ومقاما * والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قواما * والذين لا يدعون مع الله إله آخر ولا يقتلون النفس التي حرم الله إلا بالحق ولا يزنون * ومن يفعل ذلك يلق آثاما * يضاعف له العذاب يوم القيامة ويخلد فيه مهانا * إلا من تاب وآمن وعمل عملاً صالحاً فأؤلئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفورا رحيما )





    (عباد) : م ،عبد ـ ض ـ الحر وأصل العُبُودية لله الخضوع والذل لله .
    (هوناً ) الهَوْنُ السكينة والوقار ـ ض ـ السير في هرولة وتكبروا لمراد التواضع .( خاطبهم ) أي بما يكرهونه أنهم يتحملون ما يرد عليهم من أذى أهل الجهل والسفه .
    (سلاماً ) أي تسلماً منك أي قولاً يسلمون فيه من الإثم .( يبيتون) من البيتوتة وهي إدراك الليل سواء نام فيه أم لا أي يصلون لله ما بـين سجود فـي صلاتهم وقـيام
    (الجاهلون ) الجهل ضد العلم والمقصود بها الجاهلون بالله . (سجدا)ـً م ـ ساجد , َسجَدَ خضع ومنه سُجُودُ الصلاة وهو وضع الجبهة على الأرض أي على وجوههم .
    (قياما) ـ م ـ قائم , يعبدون اللَّه ويصلّون له أي على أقدامهم . (غراما ) أي كان لازمًا دائمًا غير مفارق .
    )اصرف ) أي : ادفعه عنا .( سَاءَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا) بئست وقبحت ـ ض ـ حسنت , وأسوأ مكانٍ يقيم فيه الإنسان يستقر به هو أن يكون من أهل النار أي: موضعُ استقرار وإقامة (أنفققوا ) الإنفاق التصدق ابتغاء وجه الله وله أوجه كثيرة ( لم يسرفوا ) الإسراف هو التبزير ( لم يقتروا ) لم يمسكوا ويبخلوا ( قواما ) اعتدال ووسطيه ( لايدعون مع الله إله ) لا يشركون بالله ( إلا بالحق ) المراد القصاص ( لا يزنون ) لايفعلون فاحشة الزنا ( يلق آثاما ) ينال الإثم الذي يستوجب العذاب (يخلد ) يدوم فيه ( مهانا ) ذليلاً


    يقول الله تعالى ممتدحاً عباده
    الذين اتصفوا بصفات العبودية لله
    ويبن أنهم إنما استحقوا هذه الدرجة لأنهم أتصفو بصفات عظيمة منها أنهم يتواضعون فيمشون بين الناس بالتواضع ، كما أنهم يتنزهون عن إساءة من يسئون اليهم ، وإنهم يقضون الليل في عبادة لله فهم قائمون لله ساجدين ، داعين ربهم أن يصرف عنهم عذاب جهنم حيث أن عذابها ثابت ، حيث أنها بئس المستقر والمقام ، كما أنهم ينفقون في سبيل الله سواء أموالهم ، أو مساعدة المحتاج ، أو يرفعون الأذى عن الطريق ، فهم يفعلون اضرب الخير كلها ، ولايشركون مع الله غيره فمن يرجعون الأمر لله في جميع أحوالهم ، ولا يزنون ، فان من يفعل هذه الثلاثة فسوف يخلد في النار ، إلا من عاد ورجع إلى الله بالتوبة فهؤلاء يبدل الله سيئاتهم حسنات والله
    كثير المغفرة وكثير الرحمة



    ( عباد الرحمن ) : إضافة عباد إلى الرحمن فيها تكريم لهم وحتى لا نظن أن العبودية لله ذلة فهذه النسبة تشريفٌ للإنسان
    )* هوناً ) : تعبير يدل على السكينة والوقار دون افتعال للعظمة والكبر أي يمشي مشية من يرى أن الله يراقبه .) * غراما ) : تعبير يدل على الملازمة
    * (أفعال المضارعة تفيد التجدد والاستمرار واستحضار الصورة ( يَمْشُونَ- يَبِيتُونَ – يَقُولُون (
    )** اصرف ) :أسلوب أمر غرضه الدعاء .
    )*** سَاءَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا ) : تعبير يدل على سوء العاقبة والتنفير من جهنم . أسلوب مؤكد بان ـــ وعلاقتها بما قبلها تعليل
    )*** سجدا و وقياما ) جاءتا نكرتين لتفيدا التعظيم , والعطف بينهما ليفيد التنوع .
    *** علاقة ( الَّذِينَ يَمْشُونَ ) بما قبلها تفصيل بعد إجمال .
    )*** إنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَامًا ) : أسلوب مؤكد بان .والفعل كان يدل على التجدد والاستمرار
    ** ( والذين إذا أنفقوا ) حذف المفعول ( أموالهم ) وذلك ليفيد عموم الإنفاق فيشمل جميع أنواع الإنفاق *** ( لم يسرفوا ولم يقتروا ) بينهما طباق يوضح المعنى ويقويه بالتضاد
    *** ( لا يدعون ، لايقتلون ، لايزنون ) أساليب نفي فعلهم هذا الكبائر *** ( ومن يفعل ذلك يلق آثاما ) أسلوب شرط غرضه الزجر والتهديد **** ( إلا من تاب وآمن ) أسلوب قصر غرضه القصر والتوكيد *** ( وعمل عملا صالحاً ) أسلوب مؤكد بالمفعول المطلق ***( سيئاتهم ، حسنات ) بينهما طباق يوضح المعنى ويقويه بالتضاد *** ( غفوراً رحيماً ) صيغتي مبالغة يدلان على كثرة المغفرة والرحمة


    س1 ما صفات عباد الرحمن التي وردت في الآيات ؟
    ج / صفات عباد الرحمن هي :
    س2 ما أثر هذه الصفات حينما تتجلى في شخصية المؤمن ؟
    ج / تجده كله إيجابية ، حتى أنه لا يتردد أن يقول للجاهل إذا خاطبه سلاماً .
    س3 ماذا يريد الجاهل من المؤمنين ( عباد الرحمن) ؟ وكيف يواجهه عباد الرحمن ؟
    ج / الجاهل يريد أن يغير من حركة الإنسان المستقيمة ، ولكن عباد الرحمن عندهم موازين معتدلة يمشون عليها ، فيواجهونه بالسلام و بالحلم الكثير ومقابلة المسيء بالإحسان والعفو عن الجاهل ورزانة العقل الذي أوصلهم إلى هذه الحال .
    س4 ما الفرق بين الجاهل والأمي ؟
    ج / الأمي هو خال الذهن , ليس عنده معلومة يؤمن بها , وهذا من السهل إقناعه بالصواب أما الجاهل فعنده معلومة مخالفة للواقع لذلك يأخذ منك مجهوداً في إقناعه لأنه يحتاج أولاً لأن تخرج من ذهنه الخطأ , ثم تدخل في قلبه الصواب.
    س5 ما المراد بـ { قالوا سلاما ً} ؟
    ج / المراد هنا سلام المتاركة , لا سلام الأمان
    س6 كيف يستعد عباد الرحمن للموت ؟
    ج / يستعد "عباد الرحمن " لـه بالعمل الصالح والأخلاق الحسنة والمبادرة إلى ذلك سريعاً قبل فوات الأوان , ويكثرون من صلاة الليل مخلصين فيها لربهم متذللين له كما قال تعالى : { تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفًا وَطَمَعًا وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ فَلَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ } .
    س7 ماذا يدعو عباد الرحمن ربهم ؟
    ج / حقاً إن جهنم أخطر عاقبة ، لذا يجدر بالمؤمن أن يدعو الله تعالى أن يفك رقبته من النار
    أي : ادفعه عنا بالعصمة من أسبابه ومغفرة ما وقع منا مما هو مقتض للعذاب .
    س8 كيف يكون عذاب جهنم ؟ ج / يكون ملازما لأهلها بمنزلة ملازمة الغريم لغريمه.
    س9 ما صفات عباد الرحمن في الآيات ؟
    ج / * يمشون هوناً أي بالطاعة والمعروف والتواضع والسكينة والوقار.
    * أنهم يتحملون ما يرد عليهم من أذى أهل الجهل والسفه .
    * يعبدون اللَّه ويصلّون له ويكثرون من صلاة الليل مخلصين فيها لربهم متذللين .
    س10 ما المقصود بصفات التحلية ؟
    ج / هي الصفات التي يتحلى بها عباد الرحمن في الآيات
    ......................................................................................................................................................................................................................................................

    كـــــــن جميـــــــــــــلاً

    التعريف بالشاعر:
    إيليا أبو ماضي من كبار شعراء المهجر ، ولد بقرية ( المحيدثة ) بلبنان سنة 1889م وعندما بلغ العاشرة من عمره ، هاجر إلى مصر يطلب فيها حياة طيبة لم يجدها في لبنان واتجه إلى القراءة والتحرير في الصحف وظهرت شاعريته مبكرة ، فأصدر ديوانه الأول ( تذكار الماضي ) سنة 1911 ، وجرى فيه على طريقة البارودي والشعر العربي التقليدي .
    ثم هاجر إلى أمريكا سنة 1912 م ومكث بها أربع سنوات لا يقول شعراً ، ولعله كان مشغولاً بتدبير عيشه ، ثم انضم إلى الرابطة القلمية بنيويورك حين تأسست سنة 1920 ، وفي سنة 1929 أصدر مجلة ( السمير ) ثم حولها إلى جريدة يومية ، ونشر سنة 1921 ديوانه ( الجداول ) ، وفي سنة 1940 ديوانه ( الخمائل ) .
    وقد أتاحت له هجرته إلى أمريكا ثقافة ودراسة عميقة للحضارة الغربية والعربية وتكونت له منهما شخصية واضحة المعالم ، قوية الملامح ، وهو يصوغ الشعر معبراً عن نفسه وعن المجتمع الذي يعيش فيه ، ويتأمل الحياة وما فيها من صنوف الخير والشر ويعرض ذلك عرضاً صادقاً ، ونجد في شعره كثيراً من النظرات التأملية في الحياة وفي أسرار الوجود والنفس الإنسانية ، توفي سنة 1957 ، وقد نشر ديوانه ( تبر وتراب ) بعد وفاته .








    - أيهذا الشاكي : أي هذا أيها الشاكي ، الشاكي : المخبر بسوء أصابه ، داء ( دوأ ): مرض وجمعها أدواء ، تغدو : تصبح ، عليلا : مريضاً .
    2- الجناة : جمع جان ، وهو المذنب المقترف جريمة ، تتوقى : يتحذر ، الرحيل : المغادرة والمراد الموت.
    3- تعمى : تصاب بالعمى : أي عدم رؤية الأشياء ، الندى : قطرات الماء المتكاثفة في أوائل الصباح على النبات ، إكليلا ( كلل ): تاج والجمع أكاليل

    *********** الشرح **************
    - يتعجب الشاعر من الإنسان الذي يشتكي من الحياة ولم يصب بمرض متوجها إليه بنظرة تأملية فكيف يكون حاله إذن عندما يمرض .
    2- فإن شر المذنبين في الأرض من يتحذر الموت ويخافه ويظل حبيساً لهذه الفكرة قبل أن يحن موعدها
    3- إن نظرتك التشاؤمية للحياة جعلتك لا ترى في الوردة سوى الشوك ولا تتمتع بجمال الندى على أوراقها كالتاج على رأس الجميلة .




    أيهذا الشاكي وما بك داء : أسلوب نداء الغرض منه التعجب
    ما بك داء : أسلوب خبري الغرض منه التقرير
    كيف تغدو إذا غدوت عليلا : أسلوب إنشائي استفهام الغرض منه التعجب .
    ما بك داء / عليلا : طباق سلب ، قيمته الفنية توضيح المعنى وإبرازه بالمتناقضات .
    البيت الثاني : الأسلوب خبري الغرض منه التقرير ويمكن اعتبار البيت حكمة
    الرحيل : كناية عن الموت وترك الحياة .
    الرحيل الرحيلا : تكرار كلمة الرحيل لتوضيح المعنى وإبرازه ، والتكرار يعطي نغمة موسيقية جميلة .
    ترى ، تتوقى استخدام الفعل المضارع دلالة على تجدد واستمرارية النظرة التشاؤمية والخوف المشوب بالحذر
    تري / تعمى : طباق لتوضيح المعنى وإبرازه .
    ترى فوقها الندى إكليلا : شبه الندى فوق أوراق الوردة بالتاج الموضوع على الرأس لزينتها .






    ( العبء ) الحمل الثقيل ـ ج ـ أعباء
    ( تمتع ) انعم واسعد ( الصبح ) مطلع النهار ( لاتخف ) لا تهاب ( يزول ) يذهب
    **** الشـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرح***
    فالإنسان الذي لا يجعل الجمال من عناصر نفسه لا يرى في الكون شيئاً جميلا ويدعو الشاعر هذا المتشاءم بأن يستمتع بمطلع النهار الجديد طالما أنه موجود فيه ومن عناصره متفاعلا معه متفائلا بالحياة حتى يذهب وحده كطبيعة الأشياء . - ثم يدعو الشاعر هذا الإنسان بأن يجعل الجمال في نفسه فسيرى الوجود جميلا ويسعد به دون شقاء وألم قائلا له " كن جميلا ترى الوجود جميلا " .




    ( البيت الثاني ) أسلوب خبري الغرض منه التقرير ويعد أيضاً بيت حكمة
    تمتع بالصبح : أسلوب إنشائي أمر الغرض منه النصح والإرشاد
    لا تخف : أسلوب إنشائي نهي الغرض منه النصح والإرشاد
    استخدم الشاعر في البيت الخامس ( تخف ، يزول ، يزولا ) أفعالا مضارعة للدلالة على الخوف المتجدد من زوال السعادة من الحياة .
    **** عاطفة الشاعر:****
    تسيطر على الشاعر عاطفة الإنكار والتفاؤل والأمل وقد كان لهذه العاطفة أثرها في التعبير والتصوير

    آيات العلم
    التعريف بالشاعر : محمد الهراوي شاعر مصري معاصر عاصر الشاعرين الكبيرين أحمد شوقي وحافظ إبراهيم ، وتوفى سنة 1939 م . تخصص في أدب الطفل ولد في محافظة (الشرقية) عام 1885 ، و توفي عام 1939 تعلم في القاهرة ثم في الإسكندرية عمل في وزارة المعارف ، و نقل إلى دار الكتب يعد رائدا في شعر الأطفال صدر له (ديوان الهراوي شاعر الأطفال




    ربوا : أدبوا //هذبوا : ادبوا وطهروا // قوام : عماد // المعدمين : الفقراء الحطام : الشىء التافه // أخو الجهالة : الجاهل// حســـام : سيف // يخفض: يضع والمضاد يعلى // يذلها : يصيبها بالهوان // يرفعها : يعلى شأنها //أجل : أعظم // سمت : علت

    ،

    يدعو الشاعر إلى تربية أبنائنا وفتياتنا وتعليمهم وتنشئتهم على الأخلاق السليمة لبناء مجتمع سليم مبني على طبائع الخير يسهل فيه العيش والعشرة والتقدم نحو الأفضل ويبين الشاعر سبب هذه الدعوة بذكر أهمية العلم بالنسبة للأمم فالعلم أول درجات النهوض بالأمم ، فهناك أمم ارتفع قدرها بالعلم والمعرفة أما أهمية العلم بالنسبة للأفراد ، فهو مال المعدمين والفقراء ، وهو سلاح لكل من يبغى الرفعة والتقدم






    ربّوا بنـــــيكم /علـــــموهم/ هذّبوا فتيــــــانكم : أساليب أمر للنصح والإرشاد
    وبدأ بالتربية قبل التعليم ــ لأنه في التربية تهذيب للأخلاق وتهيئة للتعليم
    ربوا/ هذبوا : ترادف يؤكد على أهمية التربية وواو الجماعة : أفادة أن الخطاب للجميع  العلم خير قوّام : تصوير للعلم بخير عماد وأساس تقوم عليه ـفتيانكم ـ الإضافة للاهتمام بهم ( والعلم مـــــال المعدمين ): تصوير للعلم بمال الفقراءإذا هموا / تعليل لما قبله المعدمين. بغير حطام : ترادف للتوكيدفهو كنزهم ووسيلتهم إلى الرقى وأخو الجهــــــالة كأنـه ساع إلى حرب بغيـر حســـام : تصوير للإنسان الجاهل بالمحارب الذي يخرج بغير سلاح الجهل يخفض ///- العلم يرفع : تصوير للعلم بإنسان يرفعسيف ويوحي بضعف الجاهل . والجهل بإنسان يخفض ، ويوحي بأثر العلم العظيم ومساوئ الجهل وبينهما مقابلة //// انظر إلى الأقوام : أمر غرضه النصح والإرشاد
    كيف سمت بهم تلك العلوم إلى المحل السامي : بيان لحال الأمم و الاستفهام غرضه الدهشة والإعجاب تلك تفيد علو مكانة العلم









    المتن : الظهر // يصرف : يدبر ويحكم // زمام : الزمام هو الحبل يشد به الشئ /// الفلك : الزورق، أي مركب البحر// وحى الهواء : المقصود التلغراف // الجماد الناطق : التليفون // زمرا: جماعات




    يعدد الشاعر صور التغير ، التي أحدثها العلم في حياة الشعوب ، ودوره في اختراع العديد من الآلات التي أراحت البشرية وطوت المسافات و كيف يغير العلم حياة الشعوب
    عن طريق الاختراعات والابتكارات من الاختراعات الحديثة التي ذكرها الشاعر في الأبيات مثل الطائرات – الغواصات –التلغراف – التليفون



    كـأنـــه ملك يصرف أمرها بزمــــام : تصوير لراكب الطائرة بملك يتحكم فيها
    أو محدث بالكهرباء عجائبا تعبير يدل على كثرة فوائد الكهرباء عجائب : جمع للكثرة أو غائص بالفلك : كناية عن الغواصات أو عـــــوام : كناية عن السفن
    أو مرسل وحى الهواء : كناية عن التلغراف صم - منطق : تضاد يوضح المعنى ويؤكده ومنطق صم الجماد بأحرف وكلام :كناية عن التليفون فأقبلوا :أسلوب أمر للنصح والإرشاد يظهر المعنى ويوضحه . يا بني الأهــــــرام نداء للتعظيم والتنبيه والمراد المصريون وجعل الأهـــرام كأب للمصريين يدل على عظمة الأجداد وعظمة أعمالهم كثرة العطف تدل على تعدد وتنوع فوائد العلم وأثره في خدمة البشرية
    ***** تدريبات *****
    ربّوا بنـــــيكم علـــــموهم هذّبوا فتيــــــانكم والعلم خير قوّام
    والعلم مـــــال المعدمين إذا همّوا خرجوا إلى الدنيا بغير حطام
    وأخو الجهــــــالة في الحياة كأنـه ساع إلى حرب بغيـر حســـام
    والجهل يخفض أمـة ويذلــها والعلم يرفعـــها أجــــــل مقام
    أ) هات مرادف " قوام " ومفرد"المعدمين" ومضاد " يخفض "وجمع "الدنيا-الحياة"
    ب)هات مرادف ، (حطام) ، (حسام) ، (أجل) 0
    ج)هات مقابل (المعدمين) ، (يخفض)0
    س/ إلام يدعو الشاعر كما فهمت من دراستك للأبيات ؟
    س/ بم صور الشاعر العلم للآباء؟وبم صوره للمعدمين ؟
    س/ أوضح الشاعر في الأبيات أن العلم مال للمعدمين فكيف يكون للفقراء ،في رأيك ؟
    س/ صور الشاعر الإنسان الجاهل بصورة ، اذكرها ، موضحا سر جمالها، وبم توحي ؟
    س/ ما أثر تربية وتعليم الأبناء على الأخلاق الحسنة ومبادئ العلم ؟
    س/ ما الجمال في " العلم خير قوّام " ؟
    س/ ماذا أفاد استخدام واو الجماعة في صيغة ربوا ، علموهم ، هذبوا ؟
    س/ بين الشاعر الأثر السيئ للجهل على الفرد والجماعة ، وضح ذلك في ضوء دراستك للأبيات السابقة
    اختر الإجابة الصحيحة من بين القوسين :
    1) شطرا البيت الرابع بينهما00000000 ( ترادف – نتيجة – مقابلة )0
    2) يخفض أمة ويذلها العطف يفيد 000000( التنوع – التأكيد – الشمول والعموم )0
    3) "الحسام " أحد أسماء 00000000 ( السيوف – الأقلام – العلم )0
    4) مثنى "فتاة " هو 000000000 (فتاتان – فتياتان – فتايان)0
    5) "بنيكم ، فتياتكم " بينهما0000000000 ( ترابط – ترادف – تضاد )0
    6) "يرفعها"الضمير يعود على 000000( الأمم – العلم – الجاهل )0
    "فالعلم خير قوام" علاقتها بما قبلها 000 ( نتيجة – تفصيل بعد إجمال – تعليل )
    7) بين" ربوا- هذبوا"(تضاد – ترادف – تقابل )
    كيف سمت بهم تلك العلوم : نوع الأسلوب( أمر – استفهام – نداء ) وغرضه
    9) قائل هذا النص (حافظ إبراهيم - أحمد هيكل – محمد الهراوي).
    10)عاصر" محمد الهراوي" (أحمد شوقي - حافظ إبراهيم – الاثنان معاً ).
    من راكب متن الرياح كـأنـــه ملك يصرف أمرها بزمــــام
    أو محدث بالكهرباء عجائبا أو غائص بالفلك أو عـــــوام
    أو مرسل وحى الهواء ومنطق صم الجماد بأحرف وكلام
    هذا هو العلم الحديث فأقبلوا زمرا عليه يا بني الأهــــــرام
    انظر إلى الأقوام كيف سمت بهم تلك العلوم إلى المحل السامي
    أ) هات مرادف "المتن" وجمع " ملك"ومضاد "صم" ومفرد "الأهرام " .
    ب) كيف يغير العلم حياة الشعوب ؟ ج)ما الجمال في " يا بني الأهــــــرام " ؟
    د) ما فائدة تكرار العطف في الأبيات ؟ و) "فأقبلوا" ما نوع الأسلوب ؟ وما غرضه ؟
    أكمل: صور الشاعر العلم ب00000000للفقير المعدوم وب0000000الذى يحمله من يرتاد المعارك وبشيء مادي 000000الأمم ويذلها أو 0000000
    1) هات مرادف (سمت) ، (متن) ، (زمرا) ، (وحى)00
    2) هات مقابل (غائص) ، (منطق)0
    3) هات مفرد (زمرا) ، (الأقوام)0
    4) هات جمع (متن) ، (وحى) 0
    5) إلام يدعو الشاعر في البيت الخامس ؟
    6) ما أهم أشكال المنجزات العصرية التي تمت بفضل العلم ؟
    7) في الأبيات ما يدل على ثقافة الشاعر الدينية ، وضح ذلك0
    ماذا أفاد النداء في " يا بنى الأهرام "؟
    9) استخدم الشاعر اسم الإشارة في موضعين ، اذكرهما ،موضحا غرض كل منهما0
    10) كيف كان أثر العلم على الأمم كما بينه الشاعر ؟
    11)"من راكب متن الريح كأنه ملك يصرف أمورها بزمام" ما الجمال

    النص الرابع
    حياة الشاعر الكبير "إبراهيم ناجي"
    إبراهيم ناجي شاعر مصري ولد عام 1898 م في حي شبرا في القاهرة، كان والد إبراهيم ناجي مثقفاً، مما ساعده على نجاحه في عالم الشعر والأدب. وقد تخصص الشاعر في مجال الطب ومن بعدها عيّن مراقباً للقسم الطبي في وزارة الأوقاف.
    كان ناجي شاعراً يميل للرومانسية، أي الحب والوحدانية. وكان رئيساً لمدرسة أبولو الشعرية وترأس من بعدها رابطة الأدباء في الأربعينيات من القرن العشرين. ترجم إبراهيم ناجي الكتب الإنجليزية والإيطالية إلى العربية وكتب الكثير من الكتب الأدبية مثل "مدينة الأحلام" و "عالم الأسرة". ومن أشهر قصائده قصيدة الأطلال التي تغنت بها المغنية أم كلثوم. وتوفي عام 1953 م، عندما كان في الخامسة والخمسين من العمر.
    لقب بشاعر النيل، وشاعر الأطلال.
    من دواوينه الشعرية:
    وراء الغمام. ليالي القاهرة. في معبد الليل.
    الطائر الجريح. بين مصر وفلسطين
    النــــــــــــــــــص




    أجل : نعم / ذا : هذا /يفتدى : يضحي / المحراب : القبلة ج.محاريب / حلفنا : أقسمنا / نولى : نوجه ـ ض ـ نبعد /شطر: تجاه ج.أشطر- شطور / ننفد : نفنى / الصبر: التحمل ـ ض ـ الجزع / الجهد : المشقة والتعب/ نبث : ننشرـ ض ـ نجمع /الحياة : ج.حيوات /الضنك : ضيق العيش ـ ض ـ سعة العيش / الذل : الهوان ـ ض ـ العز / أغلال : قيود م.غل / نمحو: نزيل ـ ض ـ نثبت / حوائل : موانع ـ م ـ حائل / فكر: ج.ــ افكار وفكر / نحطم : نكسرـ ض ـ نصلح / الكبرى: الواسعة ـ ج.ـ كبريات




    أقسم الشاع أن نجعل حب مصر قائدنا ونعمل لتحيا مصر قوية ونتخلص من الفقر والذل ونحطم الموانع والعقبات التى تمنع تقدمنا وذلك بالعمل والأفكار الحرة. ويقول أن للشعب أعداء ثلاثة يعوقون زحفه نحو التقدم و هؤلاء الأعداء هم 1- الفقر 2- الجهل 3-المرض
    ونتخلص منهم بالعمل الجاد وفتح المدارس والمستشفيات والمصانع

    1- أجل : توحي بأن الشاعر يجيب عن سؤال :-
    أهذا هو يوم التضحية من أجل مصر؟!
    2- إن ذا يوم : الجملة مؤكدة عن طريق إن ، يوم نكرة : للتعظيم
    3- تكرار مصر فى البيت الأول : تدل على شدة حب الشاعر لمصر
    4- علاقة الشطر الثاني بالأول فى البيت الأول : تعليل لما قبله.
    5- مصر هى المحراب : صور صر بالمحراب دليل على الطهارة
    6- والجنة الكبرى : صور مصر بالجنة الكبرى دليل على كثرة خيراتها ووصفها بالكبرى دليل على شدة اتساعها وكثرة خيراتها.
    7- حلفنا : تدل على الإصرار والعزم
    8- نولى وجهنا شطر حبها : صور حب مصر بقائد أو بمكان مقدس نولى وجهنا ناحيته.
    10- (نولى – ننفد – نبث - تقتل – نحطم – نمحو – تخلق )
    أفعال مضارعة تفيد ا التجدد والاستمرار واستحضار الصورة.
    11- نبث بها روح الحياة : صور العمل بروح تسرى فى الجسد
    12- نقتل فيها الضنك والذل والفقرا : صور الضنك والذل والفقرا
    بكائنات تقتل
    14- نخلق فيها الفكر والعمل الحرا:صور الفكر والعمل بكائنات تخلق
    15- نقتل فيها الضنك والذل والفقر × نخلق فيها الفكر والعمل الحر
    بينهما مقابلة تبرز المعنى وتوضحه
    16- الفكر × العمل : تضاد يوضح المعنى ويفيد الشمول والعموم
    17- عطف العمل على الفكر : يدل على أهمية التطبيق العملي
    للمعرفة النظرية
    18-أغلال – حوائل : جاءت جمعا تفيد الكثرة
    19- نحطم أغلالا : صور أسباب التخلف بأغلال تحطم بالعلم
    20- (نمحو حوائل) صور الموانع والعقبات بشيء مادي يمحى ويزول







    المفــــــــــــــردات
    سلاما تحية شباب م شاب
    موقف مجال الجد ج. مواقف الدهر الزمن ج.أدهر-دهور
    يجنى يحصد المراد يحقق يجلب يكسب × يفقد -يضيع
    الفخر التباهي حانت جاء وقتها × ابتعدت
    أمور عظيمة قضايا ومشكلات الوطن غافل نائم – مهمل × يقظ ج غفول – غفل
    شباب النيل شباب مصر يصم يعيب × يزين
    العصر الزمن ج عصور ألفنا تعودنا المطلب الهدف ج مطالب الوعر الصعب × السهل ج. أوعار- أوعر - وعور
    الشرح



    : يبعث الشاعر بالتحية لشباب مصر لمواقفهم الخالدة دائماً والتى يصلون بها للمجد فيستحقون الفخر.وقد نجح الشاعر فى إثارة حماستهم بذكر المشكلات التى تنتظرهم كما انهم تعودوا على مواجهة تلك الصعاب والمشكلات . طلب الشاعر منهم العمل ومواجهة الصعاب.وخصهم بالذكر لأنهم يتصفون بالحماسة والقوة .
    ***** مظاهر الجمال *****
    : سلاما نكرة : للتعظيم
    : شباب النيل : أسلوب .نداء حذفت منه أداة النداء للدلالة على قربه منهم :: إضافة الشباب إلى النيل : للتعظيم واعترافا بفضل النيل على الشباب .
    موقف : نكرة للعموم والشمول .
    : (يجنى المجد - يحقق المجد : شبه المجد بزرع يحصد دليل على الجهد .
    : يجلب ا لفخرا : صور الفخر بمال يربح
    : المجد – الفخرا : معرفة للتعظيم
    : تعالوا أسلوب امر. الغرض منه الحص
    وكرره الشاعر ليفيد التأكيد 0: وعلاقة حانت أمور عظيمة بما قبلها تعليل لما قبلها
    عظيمة : نكرة للتهويل غافل : نكرة للتحقير والشمول والعموم
    علاقة شباب ألفنا الصعاب بما قبلها : تعليل لما قبلها
    • يصم العصر : شبه العصر بإنسان يصاب بالعار .
    • نقل للصعب أهلا : شبه الصعب بضيف نرحب به .
    • المطلب الوعرا:شبه المطلب بطريق وعر يصعب السير فيه.
    : قد حانت ç مؤكدة بـ قد
    إنا شباب ç مؤكدة بـ إن




    &&&&&& المفــــــــــــــــــــــردات &&&&&&
    بكرنا استيقظنا مبكرين الطير م طائر
    نستقبل × نودع حومة ساحة ج حومات
    يغتدي يبكر × يروح النصر × الهزيمة
    ينتزع يأخذ بالقوة - يحصل عليه يفوز × يفقد
    نامت عيون غفلت الفجر المراد العمل
    &&&&&&الشــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرح &&&&&&
    يتحدث الشاعر عن شباب مصر ويقول :-
    * نحن شباب مصر نسعى دائماً إلى المجد وتحقيق الرخاء مبكرين دائما بينما غيرنا من شباب العالم فى نوم عميق لأننا نحصل على مصالح الوطن العزيز (مصر) بأيدينا وعملنا.* نحن معشر الشباب نزلنا جميعاً ساحة المجد لكى نحقق الأهداف بقوة . لأن من ينهض مبكراً الى ساحة القتال هو الذى ينال النصر
    &&&&&& الجمــــــــــــال &&&&&&
    (إذا نامت عيون ) : تعبير يدل على الغفلة والإهمال .
    2- ( إننا بكرنا بكور الطير ) : اسلوب مؤكد بـ (أن) وفيه تصوير شباب مصر كالطير فى البكور والنشاط .
    3- (نستقبل الفجرا ) صور الفجر بأنه ضيف ونحن نرحب به 4 -. ( نامت ، بكرنا ) : بينهما تضاد يوضح المعنى ويقويه
    5- ( نزلنا حومة المجد) : شبه المجد بساحة للتنافس وفيه دلالة لحب المجد .
    6- ( ومن يغتدى للنصر ينتزع النصرا) هذا التعبير تعليل لما قبله
    العاطفة المسيطرة على الشاعر فى هذه الأبيات
    عاطفة الإعجاب بالوطن والاعتزاز بقدرة الشباب على تحقيق النهضة الشاملة
    . تــــدريبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــات
    أجل ان ذا يوم لمن يفتدى مصرا فمصر هى المحراب و الجنة الكبرى
    حلفنا نولى وجهنا شطر حبــــها و ننفذ فيه الصبر و الجهد و العمرا
    نبث بها روح الحيــــــــــاة قوية و نقتل فيها الضنك و الذل و الفقرا
    نحطم أغلالا و نمحو حوائـــــــلا و نخلق فيها الفكر و العمل الحرا
    س1 : هات مرادف : "اجل – ذا – يفتدى – المحراب – الجنة – الكبرى – حلفنا – نولى – شطر – نبث – الضنك – أغلال- حوائل – نحطم – نمحو" جمع "ذا –المحراب – الجنة - الكبرى – شطر – الفكر" مفرد " أغلال – حوائل " مضاد "الكبرى - نولى – الصبر – الضنك" و مذكر "الكبرى"؟
    س2 : هل ترى فرق بين "ننفد –ننفذ" "الجَهد – الجُهد"؟
    س3 : علل يجب التضحية من أجل مصر ؟
    س4 : علام أقسم الشاعر فى الأبيات ؟
    س5 : من خلال فهمك للأبيات وضح أهم أعداء الشعب؟
    س6 : بم توحي التعبيرات الآتية ؟ *أجل *حلفنا
    س7 : ما الجمال فى التعبيرات الآتية :
    *مصر هى المحراب *الجنة الكبرى
    *وجهنا شطر حبها *نقتل الضنك و الذل و الفقرا
    *نخلق فيها الفكر و العمل الحرا *نحطم أغلالا
    س8 :" يوم" نكرة لـ ............. أكمل
    س9 : هات مقابلة و بين أثرها فى المعنى؟
    س10 : ماذا أفاد تقديم الفكر على العمل ؟
    س11 :ماذا أفاد عطف العمل على الفكر ؟
    س 12: "نتخلص من الضنك و الذل و الفقر- نتخلص من مظاهر الضعف" أيهما اجمل؟ و لماذا؟
    س13: ماذا أفاد تكرار كلمة مصر فى البيت الأول ؟
    س14 : ظهرت ثقافة الشاعر الدينية – دلل من خلال الأبيات؟
    س15 : أغلال – حوائل :جاءت جمعا لتفيد ................؟
    س16 : "نمحو حوائل – نتخطى حوائل" أيهما أجمل ؟ و لماذا ؟
    سلاما شباب النيل فى كل موقــف على الدهر يجنى المجد أو يجلب الفخرا
    تعالوا فقد حانت أمور عظيمـــــة فلا كان منا غافل يصــم العصــــــرا
    تعالوا نقل للصعب أهلا فإننا شباب ألفنا الصــعب و المــطلب الوعــــرا
    س1:هات مرادف "يجنى -يجلب - حانت - غافل - يصم الوعرا"
    و مضاد "يجنى - الوعرا - غافل - يصم "و جمع "وعر – مجد "
    س2 : مع من يتحدث الشاعر ؟ و لماذا خصهم وحدهم بالذكر ؟
    س3 : ماذا طلب الشاعر من الشباب؟ و كيف حثهم على مطالبه ؟
    س4 : كيف يتمكن الإنسان من مواجهة الصعاب ؟
    س5 : ما المقصود بـ" الأمور العظيمة " مع ذكر بعض الأمثلة
    س6 : " سلاما "نكرة لـ .......... على الدهر تفيد ............
    "شباب النيل " أسلوب ..... حذف منه ........ يدل على ........
    "غافل"نكرة تفيد ............
    س7 : وضح الجمال فى :
    يجنى المجد : ..................يجلب الفخرا : .................... يصم العصرا : ................نقل للصعب أهلا :.................
    المطلب الوعرا : ..............
    س8 :" يجنى المجد –يحقق المجد "أيهما اجمل ؟و لماذا ؟
    س9 :ماذا أفاد إضافة الشباب الى النيل ؟
    س10 :علاقة "شباب ألفنا الصعب " بما قبلها
    (توكيد – مقابلة – ترادف – تعليل) تخير الصواب؟
    شباب إذا نامت عيون فـــــإننا بكرنا بكور الطير نستقبل الفجرا
    شباب نزلنا حومة المجد كلنا ومن يغتدي للنصر ينتزع النصرا
    أ- هات مرادف ( بكرنا – حومة – يغتدي – ينتزع) والمقصود بـ (الفجر) و مضاد (نستقبل –يغتدي) و جمع (مجد –نصر) ؟
    ب-قارن بين شباب مصر و غيرهم من الشباب؟
    جـ-عبر عن معنى البيتين بأسلوبك مبينا كيفية الوصول إلى المجد؟
    د- علام تدل التعبيرات الآتية: *نامت عيون *بكرنا بكور الطير
    هـ- ما الجمال فى التعبيرات الآتية :
    • حومة المجد :............. بكرنا بكور الطير: ............
    • نستقبل الفجرا: ............ ينتزع النصرا: ..............
    و- العلاقة بين شطري البيت الأول :
    (توكيد – تعليل – نتيجة –مقابلة)
    ز- "كلنا" تفيد ............و............
    ح- " شباب" نكرة لـ ...... "عيون" نكرة تفيد ........ و ..........
    ط- (إذا نامت عيون – إن نامت عيون) أيهما اجمل و لماذا؟
    ى- ما علاقة " نستقبل الفجر" بما قبلها؟
    ك- علاقة الشطر الثاني بالأول فى البيت الثاني
    (توكيد –تعليل –تفصيل –ترادف)
    ..................................................................
    النص (( الكــــــــــتاب )) الخامس
    أحمد شوقي هو شاعر مصري من مواليد القاهرة عام 1868 لأب كردي و أم تركية و كانت جدته لأبيه شركسية و جدته لأمه يونانية، دخل مدرسة "المنتديان" و أنهى الابتدائية و الثانوية بإتمامه الخامسة عشرة من عمره ، فالتحق بمدرسة الحقوق ، ثم بمدرسة الترجمة ثم سافر ليدرس الحقوق في فرنسا على نفقة الخديوي توفيق بن إسماعيل . نفي إلى إسبانيا خلال الحرب العالمية الأولى رشحه سعد زغلول عضو لمجلس الشيوخ عن سيناء بويع أميراً للشعراء في مهرجان أدبي 1927م و توفي في 23 أكتوبر 1932، خلد في إيطاليا بنصب تمثال له في إحدى حدائق روما، و هو أول شاعر يصنف في المسرح الشعري. له آثار منها : ديوان "الشوقيات" الشعري - من أربعة أجزاء . مسرحية "مصرع كليوباترا" مسرحية "مجنون ليلى" مسرحية "قمبيز مسرحية "علي بك الكبير" مسرحية "عنترة"



    ########## المفردات ###########

    / مَنْ : اسم موصول بمعنى الذي / بدل : غيرـ ض ـ أبقى الصحاب الأصدقاء ـ م ـ صاحب // وافياً : مخلصاً / عبته : ذكرت ما فيه من عيب أو نقص ـ ض ـ مدحته // عابا : عيباً // أخلقته : أبليته من كثرة القراءة والاستعمال // جددني : زادني معرفة وجدد معلوماتي // حِلَى : ـ م ـ حِلية وهي الزينة وما نتحلى به من صفات وحُلِيِّ جمع حَلْى وهي الجواهر //الفضل : الشرف صحبة صحبتي للكتاب // ريبة :شك ج ريب ـ ض ـ يقين // وداد : حب ومودة ـ ض ـ كره // لم يكلفني عتابا : لم يحملني مشقة العتاب واللوم
    ########### الشرح #########
    الكتاب أفضل صديق فهو يتصف بالوفاء الذي لا أجده عند الأصدقاء .
    صحبة الكتاب قائمة على الودِّ والتسامح فهو لا يرفض رأيك سواء عبته أو مدحته من فوائد القراءة في الكتاب تجديد المعلومات واكتساب الصفات الحميدة
    وصحبة الكتاب قائمة على الإخلاص الذي لا يدخله شك والحب الذي لا يعكره عتاب . ########### الجمال ###########
    أنا ) لفظ يدل على الفخر بمصاحبة الكتب بدل الصحاب . ويؤخذ على الشاعر إدخال ( الباء ) على الكتب والصواب أن تدخل على الصحاب لأن الباء تدخل على المتروك .
    أنا من بدل بالكتب الصحابا تصوير الكتاب صاحبا يدل على مدى قيمة الكتاب ونفعه لم أجد وافياً إلا الكتابا أسلوب مؤكد بالنفي لم والاستثناء إلا وتصوير الكتاب بصاحب وفيِّ ويوحي بغدر الأصدقاء .
    صاحب ) إيجاز بحذف المبتدأ ( هو ) يفيد الاهتمام بالصاحب وهو الكتاب .
    إن عبته أو لم تعب ) إن يفيد الشك والتضاد يوضح المعنى ويفيد الرضا في جميع الأحوال . ( ليس بالواجد للصاحب عابا ) تعبير جميل يؤكد ما سبق أن الكتاب صاحب لا يبحث عن عيوب أصدقاءه وعابا نكرة للتقليل .
    كلما أخلقته) كلما تفيد الاستمرار تصوير يدل على كثرة القراءة والاستعمال .
    جددني ) تصوير للكتاب بمعلم يجدد المعلومات ويدل على مدى نفع الكتاب التضاد بين أخلقته وجددني يوضح المعنى .
    كساني من حلى الفضل ثيابا ) تصوير الكتاب بشخص يكسو قارئه والفضل والصفات الحميدة بثياب مزينة جميلة ويدل على أثر القراءة في تهذيب النفوس .
    صحبة ) إيجاز بحذف المبتدأ ( هو ) وجاءت نكرة للتعظيم وفيه تصوير العلاقة بين الكتاب والقارئ بصورة الصحبة الجميلة .
    لم أشك منها ريبة ) تصوير للكتاب بشخص لا يشك في صحبته .
    ووداد لم يكلفني عتابا ) تصوير للكتاب بصديق صافي الوداد لا يكدره عتاب وعتاب نكرة للتقليل .







    إن يجدني يتحدث إذا كنت في حالة نفسية طيبة يتحدث طويلاً
    مللا ضيقا وسأما × سرور يطوي يختصر اقتضاب إيجاز واختصار × إطناب وتفصيل وتطويل تجد تكتشف وتعرف النقد الفحص وتمييز الجيد من الرديء الإخوان الأصدقاء ـ م ـ أخ كذابا كذباً تخيرها أحسن اختيار الكتب كما تختاره كما تختار الصديق ادخر وفَّر واحرص على توافر أفضل الصفات الصحب الأصحاب ـ م ـ صاحب اللباب أفضل ما في الشيء وخلاصته وجوهره ـ م ـ اللب
    صالح الإخوان الصديق الصالح ـ ج ـ صلحاء ـ ض ـ الفاسد والطالح يبغيك يريد لك ويرشدك ويوجهك التقى الصلاح والتقوى والهداية
    رشيد الهادي رشيد الكتب الكتاب القيم المرشد للصواب الصواب الحق والصحيح ـ ض ـ الباطل والخطأ



    حين أكون في حالة نفسية طيبة أقبل على القراءة بتوسع وإن كنت أشعر بالملل لم أقرأ والكتاب يهيئ لي ما يناسبني في الحالين . الكتب في ميزان النقد كالأصدقاء بالفحص تجد البعض صالحاً والبعض فاسد وطالح كما تجد بعض الأصدقاء مخلصاً وبعضهم كاذباً
    . فأحسن اختيار الكتب كما تحسن اختيار الصديق واحرص في الحالين على صفاء الجوهر ولا تنخدع بالمظهر . فالصديق الصالح يريد لك الصلاح والهداية والكتاب القيم يهديك إلى الحق والصواب ويبعد بك عن الباطل والوقوع في الخطأ .



    يتحدث ـ يطوي الأحاديث ) تضاد يوضح المعنى وتصوير الكتاب بشخص يتحدث أو يمتنع عن الكلام لمعرفته بمقتضى الأحوال .
    تجد الكتب كما تجد الإخوان ) تشبيه للكتب بالإخوان منها الصالح ومنها الفاسد والتضاد بين صدقاً وكذابا يوضح المعنى ويقويه .
    فتخيرها كما تختاره ) أسلوب أمر للنصح والإرشاد وفيه تشبيه لقواعد اختيار الكتب بقواعد اختيار الصديق ويؤخذ على الشاعر تختاره ) والصواب تختارهم ليعود على الإخوان ووزن البيت يكون سليماً أيضاً .
    وادخر في الصحب والكتاب اللبابا ) أسلوب أمر للنصح والإرشاد .
    رشيد الكتب يبغيك الصواب ) تصوير الكتاب الجيد بالمرشد والموجه للخير والصواب معرفة يفيد التعظيم.

    التدريبات
    أنا من بدل بالكتب الصحابا لم أجد لى وافيا إلى الكتابا
    صاحب إن عبته أو لم تعـب ليس بالواجد لصاحب عابا
    أ- مرادف وافيا......... مضاد بدل.........جمع عابا..........
    ب- انثر الأبيات نثرا أدبيا؟
    جـ - ما الجمال في : ( لم أجد لي وافيا إلا الكتابا) ؟
    د – في البيت الأول نغمة موسيقية وضحها ؟
    كلـــــما أخلقته جددنـــــــي وكساني من حلى الفضل ثيابا
    صحبـــه لم اشك منها ريبة ووداد لم يكلفني عتابــــــا
    إن يجدنــي يتحدث أو يجد مللا يطو الأحاديث اقتضابــا
    أ- تخير الصواب :
    1- قائل النص : ( عباس العقاد – أحمد شوقي – إبراهيم ناجى)
    2- مرادف (أخلقته) : ( أحببته – عاشرته – أبليته)
    3- مقابل وداد : ( حب – كراهية – سعادة)
    4- ريبة جمعها : ( الروابي – ريب- رابية)
    5- مضاد يطوى : ( ينشر – يقصد – يطيل )
    ب- اشرح الأبيات السابقة مبينا لماذا اختار الشاعر صداقة الكتب على صداقة البشر ؟
    جـ - ما الجمال في :
    -إن يجدني يتحدث:
    2- كساني من حلى الفضل ثيابا
    3- تحدث – يطوى:
    تجد الكتب على النقــد كما تجد الإخوان صدقـــــا وكذابــــــا
    فتخـــــيرها كمــــا تختاره وادخر في الصحب والكتب اللبابا
    صالح الإخوان ببغيك التقى ورشيد الكتب يبغيك الصوابـــــــا
    أ- تخير الصواب :
    1- النقد يعنى بيان : ( المساوئ – المحاسن – المساوئ والمحاسن معا)
    2- ادخر توحي بـ : ( علو قيمة المدخر – كثرته – تنوعه)
    3- تخيرها تدل على : ( الانتقاء – الكثرة – القلة - )
    4-مرادف (اللبابا) ( الخلاصة – العقل – القلب)
    5- مضاد ادخر ( فرق – ضيع – بذر )
    ب- أكمل العبارات التالية جـ - (فتخيرها كما تختاره) ما نوع الأسلوب ؟ وما النقد الذي وجه للشاعر في البيت الثاني؟
    1- الكتب مثل الأصدقاء فيها ............. وفيها ................
    2- الصديق الصالح يريد لك ................ والكتاب النافع 3- يهديك إلى ...................



      الوقت/التاريخ الآن هو السبت سبتمبر 23, 2017 11:01 am